التناسل في الأبقار

التناسل في الأبقار

التناسل في الأبقار
التناسل في الأبقار

التناسل في الأبقار بعد انتظام التناسل في الأبقار من أهم العوامل المحددة لنجاح مشاريع التربية وانخفاض الكفاءة التناسلية للأبقار له العديد من الأضرار على المربين والتي تتمثل في:

1. قلة عدد العجول أو العجلات المولودة
2 انخفاض إنتاج الحليب
3. زيادة معدل الاستبدال أو الأحلال في القطيع
4 زيادة التكاليف البيطرية

دورات الشياء في الأبقار

أولا:- تعريف دورة الشياع

هي المدة الزمنية الواقعة بين ظهور علامات الشياع الأول وظهور علامات الشياع الذي يليه وتتصف الأبقار في هذه المدة بالقفز على الأبقار الأخرى ووقوفها عند قفز الأبقار الأخرى عليها ويصاحب ذلك أحتقان منطقة الحياة ورطوبتها مع نزول سائل شفاف لزج وردي اللون منها، وكذلك قد يحدث إرتفاع طفيف في درجة الحرارة مع قلة أو الانقطاع عن الطعام. وتعد الأبقار من الحيوانات متعددة دورات الشياع علي مدار السنة في حالة عدم حصول الحمل. وأن طول دورة الشياع لدي الابقار تبلغ بحدود 21 – 22 يومأ وبمدى 18 – 24 يوما. وتوضح الصورة بقرة في حالة شياع تسمح للابقار الأخرى بالاعتلاء عليها

ثانيا: تقسيم دورة الشياع أو الشبق تقسم دورة الشياع في الأبقار الى المراحل الآتية :-

1- مرحلة ما قبل الشياع

وهي المرحلة التي تستعد فيها البقرة للشياع والتلقيح وتكون من 3-4 أيام.

2- مرحلة الشياع وهي المرحلة التي تقبل فيها البقرة التلقيح من الثور وتظهر فيها علامات الشياع و طول هذه الفترة من 14-18 ساعة

3- مرحلة ما بعد الشياع وهي التي تقع فيها الإباضة و مدتها من 12-14 ساعة

4- مرحلة السكون الجنسي أو انتهاء الشياع وهي مرحلة الراحة أو إعداد الرحم للحمل أو بقاء الرحم دون حمل و طول هذه الفترة من 14 – 16 يوم.

ثالثا: الكشف عن الشياع

ونكون أما بالملاحظة اليومية تقطيع الأبقار لأكثر من مرتين وخاصة في الساعات الأولى من الفجر أو في المساء، أو باستعمال الثور الكشاف وهو ثور مخصي يتواجد باستمرار بين الأبقار، أو باستعمل شريط لاصق يلصق على مؤخرة البقرة يتغير لونها الى اللون الأحمر كلما زاد عدد الوثبات التي تثبها الأبقار على الأبقار الشائعة، أو باستعمال الدوائر الالكترونية المغلقة الكاميرات الخاصة) المراقبة حالات الشياع، وتوضح الصورة اشكال الأشرطة اللاصقة التي توضع على ظهر الأبقار المراد معرفة الشيق فيها.

رابعا: التوقيت المناسب لتلقيح الأبقار

الغرض تحديد التوقيت المناسب للتلقيح يجب أن نأخذ بعين الاعتبار مدة بقاء النطفة فعالة وبحيوية داخل القناة التناسلية للانثي ، و هي تقدر ب (24- 48 ساعة) تقريبا، وطول المدة التي تظل فيها البويضة نشطة من 8-12 ساعة بعد الإباضة. لذلك فإن أفضل زمن للتلقيح هو الست ساعات الأخيرة من الشياع والست ساعات الأولى بعد الشياع، إذ يحصل التبويض في هذه المدة. والطريقة المتبعة في مزارع الأبقار هي الطريقة الشائعة و الصحيحة، إذ أن البقرة التي تمر في مرحلة الشياع في الصباح يتم تلقيحها في مساء اليوم نفسه أما البقرة التي تمر في مرحلة الشياع في المساء فيتم تلقيحها في صباح اليوم التالي، وعموما فان الدقة مهمة في معرفة وقت بداية الشياع للبقرة لتحديد التوقيت المناسب للتلقيح بضمان أعلى نسبة اخصاب لتحقيق الحمل
36

خامسا: فترة اللاشيق المرضية

وهي المدة التي لا تظهر فيها علامات الشياع نهائيا دون أن تكون البقرة حامل وتحنث بسبب العوامل الأتية

1- تكيس الجسم الأصفر Persistent corpus luteum

ويحدث بسبب أن الجسم الأصفر لا يضمر، وكما معروف أنه يمتلك تجويفا يكون مملوء بالسائل الذي يسبب زيادة في حجم المبيض المصاب الذي يسبب زيادة في إفراز هرمون البروجسترون مما يؤدي لعدم حدوث الشيق، ويشخص ذلك عن طريق جسر المستقيم ففي الوضع الطبيعي يكون مبيض الأبقار لوزي الشكل بطول حوالي 3 سم وعرض
حوالي 2 سم، وان لحجم البقرة دورا نسبية بسيطة في هذه المقاييس لذلك فانه بالجس يظهر حجم المبيض أكبر من اللازم نتيجة كبر الجسم الأصفر الذي يتواجد على المبيض والذي يمكن جسه ويرجع تحديد ذلك إلى الخبرة في جس المبايض ولعلاج مثل هذه الحالات لا تفضل عصر المبايض لأنها في كثير من الحالات تسبب نزيف داخلي قد يؤدي الى موت الحيوان.

2- التهابات الرحم المزمنة

التهابات الرحم تحدث لعدة أسباب منها بقاء جزء صغير من المشيمة نتيجة عدم خروجها من الرحم، أو قد يحدث نتيجة بقاء كمية من الأغشية الجنينية بعد الولادة وذلك قد يسبب تقبح داخل الرحم وأن العلاج غير الكامل لهذه الحالة يسبب تحول المرض من الحاد الى المزمن
ويتم التشخيص عن طريق تاريخ الحالة المرضية أو بالحس عبر المستقيم فيظهر هناك كېر واضح في الرحم وعند التاكد التام من أن ذلك الكبر في الرحم ليس جنين فإنه يتم علاج الحيوان بإعطائه جرعة من هرمون الإستروجين وبعد أسبوع تجري مساجا للرحم عن طريق المستقيم الإخراج محتوياته مع إعطاء جرعات من المضاد الحيوي Gentamycin
%5
لضمان عدم حدوث إلتهاب حاد مع إعطاء الحيوان 5 سم من هرمون Oxytocin بالعضل قبل الحلب بربع ساعة تقريبا وسيب هذا التوقيت هنا يرجع لأن هذا الهرمون يؤدي الى افراز الحليب فيتم ذلك مع إجراء المساج الدوري للرحم وقد يحدث في حالات قليلة جدا التدخل عن طريق فتحة الحيا لإخراج محتويات الرحم، وتبين الصورة عملية حقن أو ادخال المضادات الحيوية الى تجويف الرحم للتخلص من الأمراض المسببة للالتهابات.

سادسا: تكرار الشياع

وهي الشياع المستمر أو تسمى بالبحث المزمن عن الذكور أو الهوم الجنسي إذ أن البقرة تظل في فترة الشياع الدائم وتحدث نتيجة أن الحويصلات تبقي متكيسة في المبيض ومفرزة للإستروجين دون أن تتطور وتتحول للجسم الأصفر وعلاج هذه الحالات يكون بإعطاء الهرمون المحفز للإباضية وهو هرمون للاباضة (LH)۔
سابعا: الشياع الصامت
هو عبارة عن عدم ظهور علامات الشياع الواضحة على الأبقار التي تؤدي عدم تمكن الشخص القائم على هذه العملية س التشخيص الدقيق للشياع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى