الدواجن

التهاب الامعاء النخرى – الكلوستريديا

التهاب الامعاء النخرى - الكلوستريديا

الالتهاب الامعاء النخرى - الكلوستريديا
الالتهاب الامعاء النخرى – الكلوستريديا

التهاب الامعاء النخرى

التهاب الامعاء النخرى – الكلوستريديا هو أكثر الأمراض البكتيرية شيوعًا وتسبب فى أكبر خسارة اقتصادية في مزارع الدجاج اللاحم في أنظمة الزراعة المكثفة الحديثة. عادةً ما تكون العلامات الأولى لتفشي المرض في القطيع هي الفرشة الرطبة والإسهال وزيادة معدل النفوق (والتي قد لا تكون مهمة في الحالات المبكرة أو دون السريرية للمرض).

ومع ذلك ، يلاحظ المربي انخفاضًا في معدل النمو للدواجن وكفاءة معدل التحويل العليقة الى لحم عندما يبلغ عمر الطيور (30-35) يومًا وذلك بسبب الأضرار الجسيمة التي لحقت بالبطانة المعوية تيجة الاصابة بالالتهاب الامعاء  وبالتالي انخفاض قابلية الهضم وامتصاص المكونات الغذائية. الضرر تحت الإكلينيكي أكثر ضرراً من الناحية الاقتصادية بسبب العوامل المذكورة أعلاه.

الكلوستريديا

 هو مرض معقد متعدد العوامل له العديد من الأسباب غير المعروفة التي تؤثر على حدوث وشدة تفشي المرض في القطيع. على وجه الخصوص ، يمكن أن تحدث فاشيات متفرقة من التهاب الأمعاء الناخر بشكل متكرر في المزارع التي لا تستخدم المضادات الحيوية كمحفزات للنمو و مضادة لتلك المسببات المرضية، حيث لا يتم التحكم في الكوكسيديا وحيث لا يتم تطبيق أنظمة الأمن الحيوي بشكل صارم فى مزراع تربية الدواجن ، وكذلك الاعتماد فى العليقة على محتوى ذات مصدر حيوانى الطعام مثل البروتينات الحيوانيةالتى تسبب فى انتشار مثل تلك المسببات المرضية .
تتضمن العوامل المؤهبة للانتشار السريع لجراثيم الكلوسترديوم بيرفرنجنس ما يلي:
  • العوامل الغذائية: فى مثال لذلك الاعتماد على البروتينات الحيوانية بدلاً من البروتينات النباتية (مسحوق السمك ).
  • عوامل التربية: الرطوبة العالية و تناثر العلف على أرضية المرتبة بسبب سوء المعالف التى يتم تقديم فيها العلف و عدم ضبط الارتفاع المناسب لها مما تسبب فى ظهور مثل تلك الظاهرة .
  • عوامل مرضية :- الاصابة بعدوى الكوكسيديا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock