الحمى القلاعية

الحمى القلاعية

الحمى القلاعية
الحمى القلاعية

الحمى القلاعية

• مرض الحمى القلاعية من الامراض الفيروسية الوبائية الحاد شديد الانتشار وتصيب الحيوانات ذات الظلف المشقوق كالأبقار و الأغنام و الماعز، ويؤدي الاصابة بالحمى القلاعية إلى تشكيل حويصلات في الفم و اللسان و على الاظلاف و الضرع حيث تسبب الاصابة فى انخفاض شهية الحيوان وبالاضافة الى صعوبة في الحركة و المشي مما يتسبب بشكل طبيعى فى انخفاض الانتاج

• العامل المسبب:

الحمى القلاعية من الفيروسات التى تتبع عائلة الفيروسات البيكورناوية حيث الحمىالقلاعية تحتوى على الحمض النووي RNA وله سبعة أنماط  مختلفة و هما كالاتى :- (O-A-C-SAT1-SAT2-SAT3-Asia1)

 

• فترة الحضانة:

تبلغ فترة حضانة فيروس الحمى القلاعية ما بين 2-7 أيام.

 

• اهم الأعراض الظاهرية التى تظهر على الحيوان المصاب :

1- ارتفاع درجة حرارة الحيوان المصاب مع فقدان للشهية وانخفاض في الانتاج .
2- زيادة فى إفرازات اللعاب من الفم و سوائل مخاطية من الأنف.
3- تكوين حويصلات والفم واللسان وعلى الضرع وبين الأظلاف.
4- قد ينفق الحيوان وذلك بعد زيادة الاعراض على الحيوان المصاب .

• طرق الانتقال:

 

1-يتواجد الفيروس في جميع إفرازات الحيوان المريض و لذلك من المهم التخلص من الافرازات من الفم والأنف لانها من اهم المصادر للعدوى الرئيسة فى الحيوانات المصابة  .
2- الاحتكاك المباشر وغير المباشر مع الحيوانات المصابة يؤدى الى انتقال العدوى.
3-  العامل البشرى لة دور في انتقال العدوى.
4- وسائل النقل المختلفة.

• العلاج:

لا يوجد علاج للامراض الفيروسية حيث يعتمد تقديم العلاج في مرض الحمى القلاعية على الوقاية من حدوث العدوى الثانوية و بالاضافة الى علاج الاعراض التى تظهر على الحيوان

 

العلاج الموضعي:

– الفم يغسل بماء الخل 5% ثلاث مرات.
– الأظلاف تغسل بالماء والصابون ثم بمحلول مطهر ثم تدهن بمرهم أوكسيد الزنك مع كبريتات النحاس وتلف الاظلاف بضماد وتدهن بالقطران.
– الضرع يغسل بالماء الفاتر والصابون ثم بحمض البوريك 4%

 

• طرق الوقاية من الحمى القلاعية:

التخلص من مخلفات الحيوانات المصابة بالحرق او بالدفن
– عدم ادخال حيوانات جديدة إلى مكان تربية من مكان سبق تعرض للعدوى.
– توضع الحيوانات المصابة والمخالطة المعرضة للعدوى تحت الحجر البيطري الذي يستمر 21 يوم بعد شفاء آخر إصابة.
– طهي اللحوم جيداً في درجات حرارة عالية لضمان قتل الفيروس وشراء اللحوم من مصادر موثوقة وغلي الحليب أيضاً.
– تحصّن جميع الحيوانات بشكل دوري.
_جمع العينات من الحيوانات المحصنة قبل التحصين وبعده للاطمئنان على المستوى المناعي.
– منع استيراد الحيوانات من دول ظهر فيها المرض.
– اجراء الفحوصات اللازمة لكافة الحيوانات المستوردة وتعقيمها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى