اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن

اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن

اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن
اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن

نقدم لكم اليوم مقالة عن اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن حيث للاحماض الامينية و البروتين اهمية كبرى فى معدلات النمو و الانتاج فى الدواجن البياض او التسمين و لذلك نحن فى هذة المقالة نوضح اهمية البروتين فى العليقة و تاثير ذلك على الانتاج و كيفية مواجهة نقص الاحماض الامينية فى العليقة للدواجن حيث البروتينات تتكون فى الاساس من  الاحماض الامينية التى ترتبط مع بعضها مع بعض مكونة للبروتين

اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن :-

يدخل البروتين فى بناء الخلايا الجديدة فى جسم الطائر حيث انخفاض محتوى العليقة من محتواها من البروتين لها اثر كبير فى عدم توفير احتياج الطائر من البروتين مما يوثر بشكل كبير على الانتاج و على النمو فى دجاج التسمين و علما بان البروتين هو نصف وزن الخلية الحية حيث انخفاض العليقة من محتواها من البروتين لة  اثر كبير على الطائر حيث فى حالة عدم توافر البروتين بشكل ملائم للطائر فى العليقة يبداء الطائر فى هدم بعض الخلايا لتوفير الاحماض الامينية لحفظ حياة الطائر

اهمية البروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن تتمثل فى احتياج الطائر الى الطاقة و البروتين فى انتاج البيض يستلزم ذلك توفير الطاقة و البروتين فى عليقة الطائر بالشكل الملائم للانتاج وحفظ حياة الطائر حيث انخفاض العليقة فى محتواها من الاحماض الامينية من العليقة يتسبب فى انخفاض الانتاج بسبب عدم قدرة الطائر على الطائر توفير الاحماض الامينية لحفظ الحياة

و فى حالة ارتفاع نسبة البروتين فى العليقة المقدمة للطائر فان الطائر يقوم بتحويل البروتين الزائد عن احتياجة الى طاقة و الطاقة الزائد عن احتياج الطائر تتحول الى دهون تترسب فى جسم الطائر

حيث للبروتين و الاحماض الامينية فى عليقة الدواجن تتمثل فى ان البروتين يدخل فى تركيب الخلايا و الهرمونات و الاجسام المناعية فى جسم الطائر و بالتالى و لذلك فان انخفاض معدلات البروتين عن المعدلات المسموح بها يتسبب ذلك فى انخفاض الخلايا و الهرمونات و الاجسام المناعية والتى لها اثر كبير فى انخفاض مناعة الطائر لذلك من المهم الحفاظ على مستويات البروتين فى العليقة

بالاضافة الى ان الاحماض الامينية فى العليقة المقدمة للطائر لها اثر كبير فى النمو وتكوين الريش ولذلك فان انخفاض العليقة فى محتواها من البروتين يتسبب فى ظهور الريش بشكل غير الطبيعى

وسائل مواجهة نقص الاحماض الامينية فى العليقة:-

  • تعويض العليقة فى محتواها من الاحماض الامينية الناقصة الغير متوافرة فى العليقة بعد اضافة مصادر البروتين (الاكساب)  التى تحتوى على معظم الاحماض الامينية الضرورية للطائر والتى لا يستطيع تكوينها واهم الاحماض الامينية والتى من المهم توفيرها فى العليقة بشكل اصطناعى مثل المثيونين و اللايسين
  • اضافة اكثر من مصدر للبروتين فى العليقة يساعد بشكل كبير فى توفير كافة الاحماض الامينية للطائر
  • حيث اضافة مصادر البروتين الحيوانى يساعد بشكل كبير فى توفير مصادر معظم احتياجات الطائر من الاحماض الامينية

مصادر البروتين فى العليقة للدواجن :-

هناك العديد من مصادر البروتين و التى تدخل فى انتاج عليقة الدواجن و الاتجاة الان فى تركيب العلائق الخاصة بالدواجن و حيوانات المزرعة عليقة كاملة بنسبة 100% من محتواها من العناصر النباتية و الابتعاد عن مصادر البروتين الحيوانية وذلك لما لها اثر ضار على الحيوان حيث النباتات الحيوانية كانت تستخدم سابقا فى التغذية للدواجن او الحيوانات المزرعة و لكن مصادر البروتين الحيوانية كان لها تاثير ضار على الحيوان فى حين

تم استخدام مسحوق اللحم سابقا مع العجول تسبب ذلك فى ظهور امراض حيوانية خطيرة مثل مرض جنون البقر ولكن تستخدم بعض المنتجات النباتية المحددة فى تركيب العلائق و ذلك بسبب وجود بعض المواد المثبطة للنمو للدواجن و من مصادر البروتين الاتى :-

مصادر البروتين النباتية :-

  • كسب فول الصويا
  • كسب عباد الشمس
  • كسب كتان
  • كسب القطن
  • كسب الفول السودانى
  • كسب البنجر
  • الجولاتين
  • كسب السمسم
  • الجلوتوفيد
  • كسب حبة البركة
  • مسحوق نوى البلح

مصادر البروتين الحيوانية :-

  • مخلفات المجازر و التى تشمل ( الأرجل – الأحشاء – الرؤوس …. الخ
  • مسحوق السمك
  • مسحوق اللحم
  • مسحوق الجمبرى
  • مسحوق الريش
  • مسحوق الدم
  • مخلفات التفريخ

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى