اهمية المكافحة القوراض فى مزارع بيض المائدة

اهمية المكافحة القوراض فى مزارع بيض المائدة

"<yoastmark

اهمية المكافحة القوراض فى مزارع بيض المائدة

اهمية المكافحة القوراض فى مزارع بيض المائدة للقوارض وجود قوي ومؤثر في مزارع إنتاج بيض المائدة ، خاصة المساكن سابقة التجهيز المصنوعة من الصاج والموجودة في المناطق الزراعية والصحراوية. يسبب وجود القوارض في مزرعة مخاطر صحية لقدرتها على نقل الأمراض بين القطعان متعددة الأعمار داخل المزرعة وبين المزارع المجاورة ، إضافة الخسائر اقتصادية جسيمة قد لا يشعر بها المنتج خاصة مع وجود أعداد ضخمة منها في أي مزرعة سواء في مساكن التربية أو الإنتاج حيث يتوفر الماء والطعام ، أو في غرف حفظ البيض أو في مستودعات ومصانع الأعلاف.

والقاعدة العامة هي أن رؤية فأر واحد في مزرعة يعني وجود ۱۰۰ فأر آخرين لم نتمكن من رؤيتها نتيجة لطبيعتها والرغبة في تجنب الظهور والاحتكاك مع الآدميين.

من الناحية الإقتصادية ، فإن الفأر الواحد يلتهم يوميا ما بين ۳۰ و ۷۰ جراما من العلف حسب نوعه وعمره ، ويستطيع بالإضافة إلى ذلك أكل بيضة أو بيضتين ، ولو تصورنا وجود ۱۰۰۰ فأر في مزرعة ما ( وهو رقم غاية في التواضع ) لأدركنا كم العلف والبيض المهدر يوميا في هذه المزرعة.

لذلك فإنه من الضروري وجود فريق عمل في كل مزرعة يتولى تطبيق برنامج دوري لمكافحة القوارض ، على أن يقوم هذا الفريق بتلقى تدريب متخصص في ذلك ، إذ أن مكافحة القوارض تحتاج إلى أساليب مبتكرة تتغير دورية ، حتى مع ثبات المركبات المستخدمة في المقاومة ، حتى لا تتجنبها هذه القوارض وتفقد فاعليتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى