تأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجن

تأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجن

تأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجن

تأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجنتأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجن على الدواجن حيث غاز الأمونيا من الغازات الضارة التي تتراكم أوتوماتيكياً في حظائر الدواجن وتوثر بشكل كبير جدا على الدواجن وذلك نتيجة لمخلفات الدواجن و التى توثر على الصحة العامة للدواجن و تسبب فى انخفاض المناعة للطائر و عدم مقدرة الجهاز التنفسى على المقاومة الامراض و بالتالى ارتفاع النافق

يمكن تلخيص الأسباب التي تؤدى إلى ارتفاع نسبة غاز الأمونيا عنبر الدواجن على النحو التالي:-

  • التهوية السيئة في الحظيرة حيث تلعب التهوية دورًا في طرد الهواء المتراكم في الحظيرة والحصول على الهواء النقي من مخلفات الحظيرة ، كما تلعب دورًا في تقليل الرطوبة وجفاف المرتبة ، وبالتالي تقليل التفاعلات التي تنتهي مع الافراج عن الأمونيا.
  • الكثافة العددية فى عنابر الدواجن والتي تزيد من كمية غاز الامونيا فى عنابر الدواجن .
  • الرطوبة العالية في الفرشة مما يزيد من التفاعلات التي تنتهي بإطلاق غاز الأمونيا بتفاعل زرق الدواجن مع النشارة.
  • عدم استخدام كمية كافية من نشارة الخشب ، مما يقلل من قدرة النشارة على امتصاص الرطوبة مما يزيد من غاز الامونيا.
  • عليقة الدواجن تحتوى على نسبة عالية من البروتين مما تزيد من انتاج الامونيا فى عنبر الدواجن ، و بالاضافة الى وجود مشاكل في الكلى و التى تساعد فى زيادة غاز الامونيا فى عنبر الدواجن .

يمكن الاستدلال على وجود تركيز عالى من غاز الأمونيا عنبر الدواجن و الذى يمثل فى الاتى :

  • توجد رائحة نفاذة قوية عند دخول عنبر الدواجن وبشكل واضح .
  • تغيرات في شكل العين للطائر حيث يتم ملاحظة وجود احمرار فى العنين وامتلائها بالافرازات .
  • انخفاض فى معدل استهلاك العليقة .
  • ظهور الأعراض التنفسية فى الدواجن .

يمكن تأثير غاز الأمونيا في حظائر الدواجن على صحة الدواجن :-

  • تأثير غاز الامونيا على المكونات الخلوية المبطنة للجهاز التنفسي مما يجعل الطائر غير قادر على مقاومة الامراض البكتيرية والفيروسية مما يتسبب فى اصابة الجهاز التنفسى بالامراض التنفسية الخطيرة .
  • انخفاض مستوى المناعة فى الدواجن مما يفتح الأبواب أمام البكتيريا الانتهازية المسببة للعدوى بالامراض التنفسية وخصوصا الميكوبلازما والإشريكية القولونية.
  • نتيجة لزيادة الضغط على القلب والجهاز التنفسي وذلك نتيجة لسؤء التهوية يؤدي إلى ظهور بعض المشاكل نتيجة انخفاض التهوية و هى الاستسقاء و العضلات الخضراء.
  • انخفاض معدل التهوية فى عنابر الدواجن مع الاصابة بالأمراض التى تصيب الجهاز التنفسي كالميكوبلازما توثر بشكل كبير على الدواجن حيث يصبح من الصعب السيطرة على الامرض التى تصيب الدواجن وذلك بسبب تآكل بطانة الجهاز التنفسي وضعف المناعة وبالتالي تطول مدة الإصابة وعدد مرات الإصابة و بالاضافة الى ارتفاع نسبة النافق.
  • انخفاض معدل استهلاك العليقة و بالتالى يوثر ذلك على الدواجن و على معدل تحويل العليقة العالى .

لذلك من المهم الحرص على الاتى :-

  • التهوية الجيدة في عنبر الدواجن.
  • خفض نسبة الرطوبة في الفرشة.
  • رفع مناعة الطيور من خلال إضافة الفيتامينات و الاملاح المعدنية للطائر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى