تربية الرومى

تربية الرومى

تربية الرومى
تربية الرومى

تربية الرومى

تربية الرومى حيث تشمل ترببة الرومى مرحلتين كل مرحلة لها إمكانياتها ومتطلباتها الخاصة بها ، وقد يكون إنتاجك متخصصا فى إحدى هذه المراحل فى المشروعات الصغيرة ، فإذا كنت فى بداية تعاملك مع تربية الرومى ، فتنصح بالبداية في التربية للمرحلة الثانية والتى لا تتطلب الخبرة الكبيرة ولانها نتشايه كثيرا مع رعاية الدجاج  .

 يجب مراعاة الاتى عند شراء كتاكيت الرومي :-

– اختيار كتاكيت ذات مصدر جيد حيث يمكن الاعتماد علىها و اختيار محطات تفريخ موثوق بها وأن تكون قريبة بقدر الإمكان من مزرعتك حتى لا تجهد الكتاكيت فى الطريق‎٠‏من المهم اختيار كتاكيت ذات حيوية و يجب أن تكون خالية من الأمراض التى تظهر على الكتاكيت خلال المراحل الاولى من عمر الكتاكيت حيث أخطر أمراض الرومى (البللورم) . حيث افضل وقت يتم الشراء  الكتاكيت فى شهر مايو حتى يمكن تسويقها قى رأس السنة الميلادية والتى تعتبر اعلى وقت مناسب للتسويق .

مرحلة الحضانة :

تعتبر الفترة من بعد فقس كتاكيت الرومى إلى عمر 4 أسابيع من أصعب فترات حياة تربية الرومى ، وذلك نظرا لاحتياجه إلى رعاية خاصة أثناء تلك الفترة الحرجة واحتياجه إلى حرارة تحضين عالية نسبيا وفيما يلى درجات الحرارة المطلوية خلال مرحلة التحضين :-

الأسبوع الأول 36-37 م

الأسبوع الثاني 32-35 م

الأسبوع الثالث 28-32 م

الأسبوع الرابع 28-24 م

كما أن فترة الحضانة من أهم الفترات فى حياة كتاكيت الرومى ، لأنه على قدر ما يناله من رعاية فى هذه القترة ، بقدر ما تكون حالته كفرد منتج بعد ذلك ، وكثيرا ما تعود أسباب الفشل والنجاح فى إدارة مزارع الرومى إلى الخبرة العملية للمربى أو المنتج فى هذه الفترة .

التربية فى البطاريات :

من أفضل طرق التحضين فى الرومى فى البطاريات حيث تتوفر فيها الكهرباء بالاضافة الى انها مكونة من عدة أدوار ويحتوى كل دور على معلفة ومسقى الخاصة بها و تركب على جواتب البطاريات ، ويتم تدفئة كل دور باستخدام لمبة لتدفئة الكتاكيت  مع ترموستات يعمل على تنظيم درجة الحرارة اللازمة للأفراخ في الأعمار المختلفة والأرضية تكون من السلك الشبكى تحتها صينية لتجميع الزرق وتنقل الكتاكيت بعد عمر معين إلى مساكن التربية  ، التي سيتم تربيتها فيها ويفضل وضع طبقة من الورق المقوى أو البلاستيك على أرضية الحضانة خلال الأسبوع الأول لمنع انزلاق أرجل الكتاكيت

التربية على الارضية :-

تحتاج كتاكيت الرومى الى التدفية حيث تحتاج كتاكيت الرومي عمر يوم إلى توفير درجة حرارة مرتفعة نصل إلى 38 م ويستخدم لذلك نوعان من التدفئة – إما المباشرة على الكتاكيت أو تدفئة العنبر بأكمله ، والنوع الأخير يعتبر مكلفة للمنتج ويستخدم في العناير المقفولة . أما النوع الأول فيمكن استخدام بعض الدفايات التي تعمل بالبوتاجاز أو الكهرباء أو الكيروسين.

وللاستفادة القصوى من الحرارة يتم عمل حواجز أسفل مصادر الحرارة التجميع كنتاكيت الرومي تحتها وضمان حصولها على الدرجة المناسبة للحرارة ، حيث يظهر ذلك من طريقة تجمعها أسفل مصادر الحرارة .

و توزيعها بشكل داخل الحواجز بشكل جيد. حيث من اهم مظاهر درجة الحرارة الجيدة فى الدواجن هو توزيع الكتاكيت داخل دائرة التحضين بشكل جيد ومن وأهم مظاهر البرودة على الكتاكيت هو نجمعها وتوقفها عن الحركة وعدم إصدار أصوات عالية أو تناول طعامها ، وقد يسبب البرد شللا للجهاز التنفسي واضطرابات معوية تسبب للطيور إسهالا لزجا يؤدي إلى انسداد فتحة الخروج ونفوق الطائر .

وأهم مظاهر الحرارة العالية هي القلق والابتعاد عن المدفأة (وهذا يستدعی تغییر المصباح بآخر أقل قوة ) وقد تسبب باقي الأعراض ، ويمكنك معرفة مدى الخطأ في إدارة القطبع داخل محطة التحضين عن طريق الحالات الموضحة في الصور الأربعة وهي :

  • 1- يظهر توزيع الكتاكيت الطبيعي حول الغذايات والمساقی مما يظهر سلامة الإدارة واعتدال درجة الحرارة ،
  • 2- اتخذت الكتاكيت مكانا معينا من الحضانة ويقرب المدفأة لوجود تيارات هوائية بالأماكن الأخرى الخالية من الكتاكيت .
  • 3- انصراف الكتاكيت بعيدا عن الدفاية الارتفاع الحرارة ويزداد التنفس ويلهت الطائر .
  • 4- تجمع الكتاكيت تخت المظلة وبها الدفاية لانخفاض الحرارة ، وقد يصدر عنها ضوضاء لحاجتها لمزيد من الحرارة .

يستخدم الكرتون المتعرج في عمل دائرة (حلقة حول الكتاكيت بارتفاع 50-60 سم وقطر حوالی 100-350 سم ، ولمنع الكتاكيت في آخر فترة الحضانة من القفز خارجها .

وتزود هذه الحضانة في حالة عملها بالكهربا) بلمبة قوة 100 وات حيث تلعب الإضاءة دورا كبيرا في نجاح عملية تحضين كتاكيت الرومي لأن الكتاكيت الفاقسة لا تعرف طريقها إلى المعالف إلا بصعوبة ، كما أنه يصعب عليها تمييز الألوان في الأعمار الصغيرة

.كما أن حلقة الكرتون يمنع تعرض الكتاكيت لتيارات الهواء – وتوضع هذه الحواجز على بعد حوالی 100سم خارج حدود الدفاية ، وذلك في أول يوم ، ويتم تحريكها للخلف تدريجيا ، ثم يتم إزالتها نهائيا بعد حوالي أسبوعين. استخدام حلفة الكرتون تمنع تواجد الأركان المريعة ويقلل من مخاطر التكدس في أحد الأركان .

توضع وسط الحلقة المية مشعة للحرارة أو دفاية تعمل بالبوتاجاز يمكن استخدام حلقة الكرتون للتربية المنزلية لعدد حوالي 15 كتكوتا و ارتفاع 40 سم والأبعاد 60 سم ، ويستخدم مصباح عادي للتدفئة على أن تكون الحرارة على ارتفاع 5 سم من الأرضية حوالی 90-95 ف)

 الفرشة:-

يراعي في الفرشة المستخدمة أن تكون نظيفة خالية من الرطوبة ، ولكن لیست جافة بالدرجة التي قد تسبب غبار داخل العنبر وتكون متوسطة النعومة – غير ناعمة جدا أو خشنة جدا . والملاحظ أن الأفراخ تأكل من الفرشة في الفترة من الفقس حتى عمر 10 أيام ، ولذلك يراعي في الأسبوع الأول وضع فرشة خشنة وبارتفاع 10 سم . مثل الرمل والحضى وأورق الصحف.

وتعتبر الفرشة المصدر الرئيسي للرطوية والأمراض في حالة بللها ، ولذلك يتم تغییرها طالما زادت بها الرطوبة على 30 حتى لا تتسبب في انتشار الكوكسيديا- وقد تخلط بالجير المطفي بمعدل نصف كيلو جرام 100م۲ الامتصاص الرطوبة الزائدة.

وتقلب الفرضة باستمرار ثم توضع فرشة جديدة مرتين أسبوعيا ، بعض المزارع تعمل أرضيات العنابر من الخشب على شكل ألواح رفيعة وعلى أبعاد ثابتة (اسم) بحيث تكون مرفوعة عن الأرض بأرجل حتى يمكن التخلص من المخلفات بسهولة ، أو تستخدم قاعدة سلك في عنابر التحضين على أن يكون السلك الشبكى المستخدم ضيق الفتحات 1,5 -5 سم .

درجة الحرارة:-

يجب المحافظة على درجة الحرارة التي يتعرض لها الأفراخ ولذلك يتم تدفئتها قبل وصول الأفراخ بحوالى يومين مع استخدام الحاجز حول الدفايات ويحيت يكون على بعد حوالی متر من حافة السكان وتستمر التدفئة حتى الأسبوع الخامس .

وفي حالة وجود فناء خارجي للمسكن فلابد أن يكون من نفس نوعية أرض الحضانة سواء خشب أو سلك حيث يستخدم لفترات بسيطة عندما تسمح الظروف الجوية حتى يتاح للأفراخ التريض والتعرض لأشعة الشمس . على أن يتم ذلك بعد الأسبوع الثالث .

المساقی :-

و يفضل استخدام المساقي الأسطوانية المقلوبة البلاستيك ذات سعة 5 لترات والتي تكفي لحوالی 100 كتكوت ، ويتم وضع الماء بها قبل ورود الكتاكيت بفترة كافية لتكتسب حرارة العنبر وتستمر بهذا المعدل حتی الأسبوع الثالث .وتتكون المساقي من جزء علوي عبارة عن خزان نلمياه ويقرب حافته المقلوية عدة ثقوب تتحكم في نزول الماء إلى الجزء السفلي .

والجزء السفلي طبق مساحته تناسب حجم الطيور ليمتلي بالمياه النقية ويوجد نوع آخر من المساقي الأتوماتيكية التي تعمل على تزول المياه إلى الطبق أتوماتيكيا وتعلق ليلتف حولها الكتاكيت بدلا من الوقوف عليها . ويجب توفير مياه الشرب بالكميات الآتية لكل ۱۰۰ طائر :

  • الأسبوع الأول والثاني : 90 سم طوليا أو 2 وعاء مياه سعة جالون
  • الأسبوع الثالث والرابع : 180 سم طوليا أو 4 أوعية مياه سعة جالون .
  • الأسبوع الخامس والسادس : 240 سم طوليا أو 2 وعاء مياه سعة 5 جالونات .

المعالف :-

ومن المعالف نوع مستطيل من الصاج أو البلاستيك وأخرى مستديرة تتكون من جزئين أحدهما علوى على شکل خزان أسطواني يملأ بالعلف وأسفله طبقي مناسب للخزان ولا لاستعمال الطيور. وينتقل العلف من الأسطوانة بعض المعانف الطولية من الخشب او إلى الطبق عن طريق فتحة صغيرة .

والنوع الآخر من المعالف الأوتوماتيكية والتي يصل إليها العلف عن طريق سير من الخزان الرئيسي . ويمكن استعمال أطباق البيض أو أغطية صناديق نقل الكتاكيت كمعائف خلال الثلاثة أيام الأولى من حياة الكتاكيت .
وكل نوع من المعالف حسب إمكانيات المربی و حجم القطيع ، مع مراعاة أن تتوافر الأطوال الآتية لكل .طائر تبعا لأعمار الطيور :

  • الأسبوع الأول والثاني : 4.8 م. طوليا .
  • الأسبوع الثالث والرابع : 7.2م طولبا .
  • الأسبوع الخامس والسادس : 9.6م طوليا .
  • الأسبوع السابع والثامن : – 12 م طوليا .

كيف تحصل على نتائج جيدة من حضانة الرومي ؟

  1.  نوضع المعالف والمساقي في الحضانة بالقرب من مصدر التدفئة حيث تفضل أن تكون كتاكيت الرومی بجوار مصدر الحرارة لأنها كسولة .
  2. بعد مرور أسبوعين من الحضانة يجب تخفيف عدد الكتاكيت منعا للتراحم .
  3. يراعى دخول الهواء النقي داخل العنبر بدون تیارات هوائية باردة او مباشرة على الكتاكيت .
  4. يجب تغيير الفرشة المبتلة يوميا أسفل المساقی والمعالف حتى لا تزيد نسبة الرطوبة داخل العتبر مما يؤدى إلى تعفن الفرشة وانتشار الأمراض .
  5. يراعي إعطاء التحصينات في المواعيد المحددة .
  6. تقدم عليقة تحتوي على مستوى بروتين حوالی28٪ وذلك للاستفادة من النمو السريع للكتاكيت خلال الأربعة أسابيع الأولى من العمر . ويمكن بالإضافة إلى هذه العليقة تقديم البيض المسلوقة لهذه الكتاكيت ، كذلك يمكن تقديم مخلوط من نباتات الجزر والبطاطس مسلوق لها في صورة عليقة إضافية .
  7. عند فصل الجنسين بفضل قص أظافر الديوك خاصة إذا كانت ستستخدم في التلقيح بعد ذلك .
  8. يفضل قص المنقار في عمر أسبوع منعا لانتشار ظاهرة النهش أو الافتراس حيث تزال نصف المسافة بين المنقار العلوي وفتحة الأنف باستخدام مقص حاد أو آلة قص المنقار .
  9. في السلالات الثقيلة الوزن يفضل نزرع الدلايات عند الفقس مباشرة بأظافر اليد ، حيث تكون صغيرة ويسهل نزعها لأن هذه الدلايات تنمو وتغطی الأعين وتسبب مضايقة للديوك بالإضافة إلى أنها تساعد على انتشار ظاهرة الافتراس حيث تكون هدفا سهلا عند التشاجر .
  10. يضاف للعليقة سلفات المنجنيز بنسبة 100 جم للطن ، وذلك لتجنب حدوث ظاهرة تضخم الركبة وانزلاق الأوتار بالرجل .

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى