تسمم الحمل في الأغنام

تسمم الحمل في الأغنام

تسمم الحمل في الأغنام
تسمم الحمل في الأغنام

تسمم الحمل في الأغنام

يُعرف تسمم الحمل في الأغنام بمرض الكيتوزيس أو مرض نقص نسبة الجلوكوز  فى الدم  بالأغنام وهو ما يعرف بانخفاض فى نسبة السكر فى الدم، وهو أيضا من أحد الأمراض التي تسبب خلل في  عملية التمثيل الغذائي، كما انه يصيب الاغنام والعنزات العشار التي تحمل توأم أو أكثر سواء كانت تلك الاغنام او العنزات سمينة او نحيفة جدا وغالبا تحدث الإصابة بالتسمم فى الاغنام في المراحل الأخيرة من الحمل ويتميز بتواجد هبوط واضح في مستوى الجلوكوز في دم تلك الحيوانات  المصابة وأيضا زيادة فى نسبة الاسيتون في الدم و زيادة افرازة في البول اضافة الى ذلك وجود ارتشاح دهني في الكبد.

ومن اهم الاسباب في الاصابة بالتسمم بالحمل فى الاغنام هو عدم كفاية الغذاء للام الحامل بجنين أو أكثر. لأنها في المراحل الأخيرة من الحمل تحتاج الام ضعف ثلاث مرات ما تحتاجة بدون حمل. وهذه الاحتجاجات الغذائية الضرورية قد تتأثر بعوامل مثل الإجهاد نتيجة للطقس أو أخذ جرعات من الأدوية الوقائية بشكل مكثف و ايضا عمليات نقل الحيوان إلى مسافات بعيدة.

إن أهم الأعراض التي تؤكد وجود الاصابة بالتسمم بالحمل فى الاغنام هي تواجد أكثر من جنين داخل الرحم مع انخفاض الشهية للأكل ، و ظهور اعراض على الحيوان مثل الكسل، وتغير في طبيعة حركة الحيوان كع ظهور ارتعاشات عضلية، وملاحظة احتكاك الأسنان لبعضها البعض .

ومع استمرار المرض في التقدم يصاب الحيوان بالعمى . ثم دخول الحيوان في مرحة الغيبوبة ثم النفوق. وقد يؤدي هذا إلى فشل في وظائف الكلى وفي هذه الحالة يصل مستوى الجلوكوز في الدم إلى أدنى مستوياته وقد تؤدي إلى موت الجنين ويمكن تشخيص الحالة معمليا من خلال بعض القياسات، فمن المعروف أن مستوى الجلوكوز سوف ينخفض بشكل كثيف، وسنجد زيادة في نسبة الكيتون في الدم والبول . كما يتصف مرض التسمم إكلينيكيا بوجود بعض الحركات العصبية ووهن ورقاد للحيوان وإغماء بالإضافة إلى ذلك الهزال الشديد على الحيوانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى