عوامل تدني الخصوبة و طرق علاجها

عوامل تدني الخصوبة و طرق علاجها

عوامل انخفاض الخصوبة و طرق علاجها
عوامل انخفاض الخصوبة و طرق علاجها

اهم عوامل تدني الخصوبة و طرق علاجها

اولا: العوامل البيئية

أن هذه العوامل مثل الموسم ودرجة الحرارة والرطوبة والضوء تداخل فيما بينها لتؤثر على التكاثر، فالحرارة المرتفعة أو المنخفضة تؤدي لانخفاض الكفاءة التناسلية والخصوبة المنخفضة أثناء الشتاء يعتقد بأنها نتيجة نقص ماعات ضوء النهار أما درجات الحرارة المرتفعة فانها تضعف التعبير السلوكي عن الشياع ويحدث الخلل الهرموني في الأبقار لأن الغدة الكظرية تتاثر بارتفاع درجات الحرارة وتودي الى افراز هورمون الإجهاد (Glucocorticoids) الذي له تاثير سلبي على الخصوبة، لذلك فإن توفير الظل وحركة الهواء سوف يحسن خصوبة الأبقار المعرضة لدرجات حرارة عالية

ثانيا: العوامل التغذوية

1- الطاقة والبروتين

إن زيادة كمية المتناول من المواد الكربوهيدراتية المتخمرة (الطاقة) والبروتين سيساعد في زيادة ترسب الدهون على المبايض ويقلل من نموها وخصوصا لدى العجلات ويؤخر بلوغها الجنسي أما بالنسبة للأبقار البالغة فقد تظهر لديها دورات شياع غير منتظمة أن النقص في الطاقة ونقص البروتين في العليقة يؤديان الى ضعف النشاط الهرموني للجسم بصورة عامة وخاصة الغدة النخامية والغدة فوق الكظرية وقلة افراز هورمون الى FSH وبالتالي إلى خلل في تركيب الانزيمات واضطرابات في الجهاز العصبي المركزي الذي يؤدي إلى اضطراب في دورة الشياع

2. الفيتامينات

أن الفيتامينات التي تؤثر على عمليات التناسل بشكل أساس هي فيتامين A الذي يسمى فيتامين التكاثر إذ أن نقصه يسبب تقرن في الأغشية المخاطية المبطنة للمجاري التناسلية ويضعف من مقاومتها للمسببات المرضية ويوقف افرازات الغد الرحمية و المهبلية فيودي لضعف الخصوبة وظهور دورات شيق غير منتظمة وتشكيل حويصلات وأجسام صفراء دائمة في المبايض.

أما بالنسبة لنقص فيتامين D فيسبب خلل في دورات الشبق أو بسبب الشياع الصامت أو حصول حالات شياع دون أن يحدث التبويض. أما نقص فيتامين E الذي يعتقد الكثيرين بان له أثرا مهما في عمليات التناسل بشكل مباشر وأساس

، لأن بعض الدراسات في هذا المجال لم تثبت هذا الدور ولكنها أوضحت بأن وجوده مهم للصحة العامة بدون أن ترتبط بشكل مباشر بالكفاءة التناسلية وان دوره الرئيس يكمن في أنه من العوامل المضادة للأكسدة التي تحدث في الخلايا ومنها خلايا المبايض فان دوره هو في الحفاظ على حيوية الخلايا وجعلها نشطة بصورة دائمية

3. الأملاح المعدنية

يعد الكالسيوم والفوسفور واليود والمنغنيز والكوبالت والنحاس من العناصر المهمة التي نقصها يسبب تدني الخصوبة وخاصة الفوسفور الذي يعد من أهمها، إذ يؤدي الى قلة الخصوبة أو تأخر البلوغ وثوقف دورات الشياع وله توازن مهم مع الكالسيوم. أما العناصر الأخرى فهي مهمة للبناء القوي العام للحيوان من نواحي عدة وأهمها التكاثر والخصوبة

ثالثا: الذكور

إن الثور هو العمود الفقري لعمليت الخصوبة فاذا كانت النطف غير نشطة أو أن الثور يعاني من مشاكل صحية فان هذا يؤثر سلبا على الأخصاب لذلك يفضل استعمال الثيران المدرية ذات الكفاءة التناسلية العالية التي تميزت بأكبر عدد من التلقيحات الناجحة. وتوضح الصورة ثور من سلالة الفريزيان يتميز بالقوة و الكفاءة التناسلية العالية

رابعا: الأخطاء الحقلية والتشوهات الخلقية والوراثية

وتمثل الأخطاء الحقلية عند سحب المشيمة الخاطيء أو الولادات المتعسرة التي تسبب تشوهات في الرحم وجروح تجعل الرحم غير قابل للحمل أو عند العلاج الخاطيء لتكيس المبايض بطريقة عصرها. أما عن التشوهات الخلقية والجنينية فتحدث عن سوء التغذية أو تعرض الأم للاجهاد الحراري خلال المرحلة المبكرة من الحمل، أو الإصابة بمرض يؤدي الى رفع حرارتها مما يؤدي التطور أعضاء تناسلية غير قادرة على إستضافة الجنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى