الدواجن

ه سيلينيوم للدواجن

ه سيلينيوم للدواجن

هـ سيلينيوم للدواجن
هـ سيلينيوم للدواجن

ه سيلينيوم للدواجن

ه سيلينيوم للدواجن مرحبًا بك في مقالتنا المميزة حول فيتامين هـ سيلينيوم في تغذية الدواجن! حيث تعتبر هـ سلينيوم من العناصر المهمة لنجاح تربية الدواجن، حيث تلعب دورًا بارزًا في تعزيز صحة الدواجن وتحسين أدائها الإنتاجي. سنستكشف في هذه المقالة اهمية فيتامين هـ والسيلينيوم للدواجن وكيف يمكن أن تساهم في تحسين صحة وإنتاجية الدواجن .

فيتامين هـ سيلينيوم للدواجن 

حيث يعمل فيتامين (هـ) كمضاد للتأكسد الذي يحمي فيتامين (أ) والكاروتين وفيتامين (د3) من الأضرار الناجمة عن التأكسد، وهو من الفيتامينات الذائبة في الدهون. إنه يلعب دوراً مهماً في تنظيم التمثيل الغذائي ووظائف الغدد والعضلات الإرادية، مثل عضلة القلب. ويعد فيتامين (هـ) مضاداً للتأكسد للدهون المتواجدة في العليقة. ويظل ثابتاً تحت ظروف التخزين والتغذية العادية، ويمكن أن يتأثر بالتأكسد عند تعرضه للعناصر المعدنية أو الأحماض الدهنية المنفردة، خاصة الدهون غير المشبعة. وبالإضافة إلى ذلك، يعد فيتامين (هـ) أمراً بالغ الأهمية للحصول على نسبة فقس جيدة في الدواجن،فيتامين هـ من الفيتامينات الضرورية للدواجن والتى تنتقل للكتاكيت عبر البيض ، لذا يجب أن تهتم بتغذية قطيع الدواجن المخصص لانتاج الكتاكيت الذي سيتم فقسه منه الكتاكيت .

أعراض نقص فيتامين هـ سيلينيوم للدواجن 

هناك عدة عوارض مرتبطة بنقص فيتامين (هـ) والسيلينيوم في علائق الدواجن والأرانب. ،حيث قد يتسبب نقص فيتامين (هـ) مرض الكتكوت المجنون والرخاوة المخية والإرتشاح الأوديمي والضمور العضلي، بالإضافة إلى تضخم مفصل العرقوب وضمور القونصة في الرومي والبط. أما في الأرانب، فقد يؤدي نقص فيتامين (هـ) إلى تلف في أنسجة الخصية وانخفاض في إنتاج الحيوانات المنوية في الذكور، ويؤثر على وظائف المبيض والجهاز التناسلي وعضلة القلب في الإناث.

للوقاية من ظهور أعراض النقص في الأرانب، يُفضل إضافة فيتامين (هـ) مسحوقاً أو سائلاً في مياه الشرب بمعدل 1 جم أو 1 سم3 لكل لتر يومياً لمدة أسبوع، وذلك للحفاظ على خصوبة الإناث ومنع امتصاص الأجنة وتجنب ضمور العضلات في النتاج والأمهات. كما يمكن إعطاء فيتامين أد3هـ سائلاً في مياه الشرب بمعدل 1 سم3 لكل لتر لمدة 3 أيام ثم تكراره كل 10-15 يوم. ويجدر بالذكر أن فيتامين (هـ) متواجد في جنين الحبوب والنباتات الخضراء، مما يجعل الأرانب التي تتغذى على عليقة خضراء أقل عرضة لظهور أعراض النقص. أما في حالة نقص فيتامين (هـ) في الدواجن الصغيرة، فيمكن إضافة الفيتامين بمعدل 0.1-0.2 جزء في المليون لمنع ضمور القونصة والقلب في الرومي الصغير، بينما يُنصح بإضافة السيل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock